ads

الاثنين، 17 سبتمبر، 2012

أعضاء بشرية محنطة لمشاهير التاريخ



يميل لإنسان أحيانا إلى لإحتفاظ بالأشياء القديمة من المخطوطات والرسومات  وغيرها من لأشياء المادية  كشواهد وأثر لزمن غابر حيث يتوقفا التاريخ  عند هده لأشياء ولكن كيف إدا امتدت إلى الاحتفاظ بالأعضاء البشرية المحنطة هدا ما سنكتشفه في هد الموضوع  . 

  • دراع القديس بونافنتورا 
تم الاحتفاظ بدراع القديس مع تغليفها بالفضة ليتم عرضها بمسقط رأسه بمدينة "باغنوريغوا" بإيطالية .  ويعتبر" القديس بونا فنتورا " من أكبر القديسيين المشهورين لدى الغرب  نظراً للكتب الهامة التي قام بكتابتها، ونتيجة أهمية كتاباتهوالتي حرصت الكنيسة على مدحها واعتبرها العديد من الرهبان الفرنسيسكان ملهمة.

  • فقرة ظهر خوسيه ريثال 
بعتبر خوسيه أهم الشخصيات التي مرت على الفلبين والتي قاومت الاحتلال الإسباني بكفاح قبل أن يتم إعدامه سنة 1897 ميلادية , وقد تم دفنه في قبر بدون علامات محددة ,  لكن بعد 17 عاماً تم الكشف عن قبره ونقلت رفاته إلى ضريح بحديقة لونيتا بوسط العاصمة الفلبينية، وأثناء عملية النقل أخذت إحدى فقرات ظهر ووضعت في صندوق زجاجي ليتم عرضها في متحف ريثال بمدينة فورت سناتياغو، ويعتقد أنها الفقرة الوحيدة التي أصيبت بطلقة من فرقة الإعدام.


  • دماغ بول بوركا 
هوطبيب فرنسي وعالم لأنواع البشرية  اشتهر باكتشافه مركز التحدث بالدماغ ودلك خلال منتصف  القرن التاسع عشر. وإلى جانب تسمية تلك المنطقة باسمه فقد اشتهر أيضاً بتصنيفه عدد من المجتمعات العرقية في فرنسا وغيرها من الدول، وقد تم الاحتفاظ بدماغه بعد وفاته ليُعرض في متحف البشرية بباريس.

  • شعر جورج واشنطن 
لأب الروحي للأمة الأمريكية وهو مؤسس الدولة الأمريكية , كانت وفاته صدمة لعامة الشعب لأمريكي حيت عم الحزن أرجاء البلاد ,  وقد طالبت عمة الشاعر الأميركي هنري وادسورث بخصلة شعر لتخليد ذكرى الرجل العظيم، وفي 1850 حصلت على خصلة الشعر محفوظة في قلادة ذهبية، وقد تم إهدائها بعد ذلك إلى جمعية ماين التاريخية لتحتفظ بها كإحدى الممتلكات القيمة.

  • مثانة لازاروا سبالانساني 
اشتهر عالم الأحياء الإيطالي لادزارو سبالانساني ـ من القرن الـ18 ـ بكونه مَن مهد الطريق العلمي للعالم لويس باستير، حيث أثبت أن الميكروبات تتنقل في الهواء ويمكن التخلص منها بغلي الماء، كما أجرى أول عملية تخصيب صناعي على كلب، وعند موته تم الاحتفاظ بمثانته لتعرض لزوار متحف إيطاليا بمدينة بافيا الإيطالية.

  • دماغ ألبرت إنشتاين 
حير ألبرت إنشتاين العالم فيزياء علماء عصره  بدكائه الخارق  والغير المألوف بعد إنتقل بالفيزياء لأشواط لم تكن ممكن من قبل .  وبعد وفاته عام 1955 تم استخلاص دماغه من جثته ـ دون موافقة عائلته ـ على يد الطبيب الشرعي ستولتز هارفي في مستشفى برينستون، ورغم كل الفحوص التي تمت عبر السنوات الماضية على دماغ إينشتاين فلم يستطع العلماء التوصل إلى سبب عبقريته، كما أنه لم يتبقى شيئاً من دماغه حيث أدى إرسال قطع منه لعدة باحثين إلى عدم وجود ما يمكن الاحتفاظ به.

  • إصبع غاليليو 
أطلق على"" غاليليو """لقب الأب ....الروحي للفلك "والفيزياء"، وخلال السنوات الأخيرة من حياته ظل في منزله حبيساً بأمر من محكمة التفتيش التي اعتقلته لإعلانه أن "الشمس مركز الكون """وليس الأرض كما كان شائعاً آنذاك، وبعد وفاته ودفنه بحوالي قرن، قام عالم الآثار أنطون فرانسيسكو عام 1737 بفصل إصبع من يد غاليليو ليعرض في متحف تاريخ العلوم بإيطاليا، كما تم نقل جثمان غاليليو إلى ضريح فخم تم بنائه حديثاً.

إرسال تعليق

ترقيم الصفحات

جميع الحقوق محفوظة © 2014 سمفونية التاريخ ....
برمجة : يعقوب رضا