ads

الأربعاء، 20 يناير 2010

فتح شمال اٍفريقيا ولأندلس

بعد أن  فتحت مصر , اتجهت الجيوش العربية نحو منطقة تسمى  يبرقة "بليبيا" بفضل حملة عسكرية قام بها عبد الله بن سعد .تلتها حملة عسكرية ثانية بقيادة عقبة بن النافع الدي تمكن من تأسيس مدينة القيروان التي كانت عبارة عن قلعة عسكرية . تمكن من خلالها مهاجمة المناطق القريبة من المغرب على الخصوص وتتحدث بعض المصادر عن وصوله اٍلى المحيط الأطلسي  في حين من جهة أخرى يشكك المستشرقون في هدا لأمر .وفي هدا لإطار يجب أن نتحدث  عن كسيلة الدي تحالف مع المسلمين ليحاربهم في ما بعد في منطقة  قربة "بسكرة" حيت توفي عقبة بن نافع سنة 683 م وقد أدى هدا لأمر اٍلى تراجع نفود المسلمين عن اٍفريقية والمغرب لأوسط حتى بعد  وفاة كسيلة . الى سنة 695 م فقط سيتمكن المسلمون من اٍخضاع قرطاج وتمكنوا بعد دلك من قتل الكاهنة في المغرب لأوسط حيت توفيت هده لأخيرة سنة 702م.
فقد اختلف المؤرخون حول أسباب هزيمة الكاهنة.. ومهما يكن من أمر فقد وجدت القبائل لأمازيغية في المدهب الخارجي الصفري وسيلة للاٍعلان معارضة شرعية للأمويين بعد هزيمة الكاهنة أصبح القائد الجديد موسى بن نصير متحكما في المغرب لأوسط ويبسط نفوده على المغرب لأقصى اٍلى حدود لأطلسي .ففي 710م كانت أول محاولة للعبور نحو اسبانيا أو ما سيعرف ببلاد لأندلس التي سيدخلها القائد لأمازيغي طارق بن زياد سمة 711م في اٍطار المنافسة بين الملك القوطي akhile ومنافسة ملك طليطلة roderic لقد خضعت في البداية قرطبة وطليطلة وبعد خمس سنوات ستخضع معظم مناطق الأندلس بسبب غياب مقاومة محلية وضعف حكام القوط بالاِضافة تحالف اليهود الضطهدين مع المسلمون .ولم يتوقف المسلمون المدعومين بأغلبية من لأمازيغ من فتح شمال اٍسبانيا ()وجنوب فرنسا اٍلى أن توقفو في مدينة poiters نة 732 امام جيش الملك الكارلونجي شارل مارتيل chars martel

هناك تعليقان (2):

  1. السلام عليكم :
    شكرا على الموضوع، رائع وسيكون أروع لو أعطيت احالة الى المصادر المعتدمة، اللهم اذا كان كاتب الموضوع عاش ما يحكيه

    ردحذف
  2. شكرا لك أخي الكريم على اهتمامك واعتدر لك على التأخير في الرد لظروف صحية ستجد المصادر في الموضوع قريبا انشاء الله بارك الله فيك

    ردحذف

ترقيم الصفحات

جميع الحقوق محفوظة © 2014 سمفونية التاريخ ....
برمجة : يعقوب رضا