ads

الثلاثاء، 9 فبراير 2010

التاريخ المقدس وتاريخ التسجيلي


لا تاريخ مقدس اٍلا التاريخ التسجلي اي الذي يسجل الحادتة كما هي بدون تفسير أو تحليل أو تغيير , وعليه فاٍن معظم المتيسر من التاريخ المكتوب والمتداول هو تاريخ غير مقدس "كلمة مقدس هدا بمعنى القطعي والموضوعي تحديد" ولكن يبرز هنا السؤال ضمني ملح :
هل هناك تاريخ تسجيلي؟ الجواب نعم ولا , لا لأنه لو كان لكل حادتة من يسجلها حرفيا لما صار لأمر اٍشكاليا .ولكان المؤرخون في نعيم
والمنتصرون في جحيم حتى السير الداتية أو المد كرات الشخصية لا يمكن أن تكون تسجيلية بالمعنى المحايد رغم انها تحوي على مسحة تسجيلية لكنها تبقى خاصعة لأهواء ومناخات صاحبها بحيت يحجب بضعها ويطلق لأخر صحيح هناك من كسر هده القاعدة وتجرأ حتى على نفسه في تسجيل دوره كما هو بعيوبه وحسناته ,لكنها تبقى حالات منفردة ولها دوافعها الخاصة أيضا وهي استثناء وليست قاعدة ومن لأمتلة الشائعة المفيدة هنا انك اٍدى أردت ان تسلم من الخطأ في تحريك الكلام فسوف تسكنه واٍدا اردت ان تسلم من التكذيب فاٍنك تستشهد بالمتوفين ! ..وعليه أصبح الدي يتناول الأحياء ويستشهد بهم في كتاباته عن لأحداث هو أقرب اٍلى المتابعين والقراء من المعتمدين على شهادات المتوفيين الدين يستطيعون نفي او اثبات هدا لاستشهاد خاصة إذا حمل الكاتب المتوفي مواقف و أراء لاوجود لها اصلا ودوافعه لدالك اٍما تعزيز مايكتبه من تاريخ لغرض االترويج او لاٍساءة او التباهي بالأسماء المدكورة كي لا يحسب هو من النكرات ! اما النعم فهي مجازية أي ليست قطيعة ادا اعتبرنا ان أغلب جزئيات ما حدث المسجل والغير المسجل هي موجودة في الواقع ويمكن البحت عنها كما يبحت المحقق عن حلول للغز جريمة ما ولايمكن تسجيل " الجريمة " ضد مجهول اٍلا لان المحقق داته حدد بوقت وبتكليف محددين وهناك تعقيدات موضوعية اوداتية تحول دون تواصل بحثه عن حقيقة ماحصل لكن لأمر مختلف مع المحقق التاريخي او المؤرخ او الباحت او الدارس في حقائق وخبايا التاريخ وبكل حقبه فلاوقت محدد وليس عمله مرهون بتكليفات رسمية ومازالت الحقائق موجودة ويمكن لاستدلال عليها بتتبع أثارها حتى لوغادرت ارواح اصحابها لارض ,فاٍن معنى دلك أن هناك نو عا من التسجيل الغير المرئي او"الموضوعي" موجود في الواقع ويجب البحت عنه صحيح ان لاعتراف سيد لأدلة في أي حادثة او موقف او جناية عند المحققين القانونيين وكدلك لأمر بالنسبة للتحقيق التاريخي لكن الشهادة المتواترة المتسقة مع الدوافع والنتائج ولأثار التي تحمل بصمات لأدلة كلها كفيلة باستنطاق الحقيقة التي لاتقفل اي ملف من ملفاتها بانتظار جزئيات قد تظهر لاحقا.

إرسال تعليق

ترقيم الصفحات

جميع الحقوق محفوظة © 2014 سمفونية التاريخ ....
برمجة : يعقوب رضا