ads

الجمعة، 5 نوفمبر 2010

الطيور تتأثر بالعنوسة

واشنطن: كشفت دراسة مثيرة للجدل أن خطر العنوسة لا يهدد فقط جنس الإنسان وإنما الطيور أيضاً.



وأشارت الدراسة التي أجرتها جامعة كولومبيا الأمريكية، إلى أن حوالي 10 بالمئة من بعض أنواع الطيور مهددة بالعنوسة لأنها ليست على قدر كاف من الجمال، مؤكدين أنه في بعض أنواع الطيور يكون الذكور منها أكثر جمالاً من الإناث، حيث تتمتع بمزيد من الألوان.

ومن خلال دراسة 45 نوعاً من طائر "الزرزور" الأفريقي، تحقق العلماء أن الذكور عليها المكافحة لإيجاد زوجة وفي النهاية يتمكن الأجمل منها من العثور على شريكة له وتكون الإناث في هذه الحالة مطلوبة خاصةً إذا كانت ترغب في تكوين أسرة.

وأضافت الدراسة أن الانتقاء الجنسي يحدث في كثير من الأحيان بطريقة متماثلة بين الذكور والإناث، إلا أنهم أشاروا إلى أنه يكون أكثر صعوبة عندما يتعلق الأمر بالقدرة على الإنجاب، حيث لا تتمتع جميع الطيور بهذه الميزة وتكون الصعوبة أكبر بالنسبة للذكور لأن الإناث لديهن فرص أكبر في الإنجاب بطريقة مستقرة.

إرسال تعليق

ترقيم الصفحات

جميع الحقوق محفوظة © 2014 سمفونية التاريخ ....
برمجة : يعقوب رضا