ads

الاثنين، 9 أغسطس 2010

مات من الحرارة في بطولة "الساونا"

نهاية مأساوية إنتهت بها بطلة العالم  القدرة على التحمل  الحرارة المرتفعة في غرفة الساونا المرتفعة الحرارة حيت فقد أحد المشاركين حياته نتيجة الحرارة المرتفعة التي  لم يتحملها







 ومقصورة الساونا هي غرفة صغيرة حارة جدا وجافة جدا يدخلها من يريد التعرق للتخلص من السموم المترسبة في جسمه من خلال فتح مسام الجسم.

كما أن هذه المقصورات تفيد في حرق المزيد من السعرات الحرارية ما يساعد من يرغبون في التخلص من الوزن الزائد.
وأقيمت البطولة في مدينة هينولا على بعد 138 كيلومترا من العاصمة الفنلندية هيلسنكي.
وقال مدير لجنة تنظيم المباراة أنه لم يحصل أي انتهاك لقوانين البطولة. وقال في بيان صدر عنه إن أعضاء اللجنة يشعرون ببالغ الأسى بسبب ما حصل، وإن الشرطة حضرت الى الموقع وباشرت التحقيق.
وأضاف المدير "اتبعت القوانين المرعية في البطولة ، وكان هناك طاقم من المسعفين، كما حصل جميع المشاركين على شهادات طبية تثبت أهليتهم الصحية للمشاركة بها".
وبالاضافة الى المشارك الروسي تعرض المرشح الآخر للفوز وهو فلندي فاز بالبطولة العام الماضي لأزمة صحية حيث انهار داخل المقصورة ونقل إلى المستشفى حيث تمكن الأطباء من إسعافه.
ووفقا لقوانين البطولة التي تنظم منذ عام 1999 يجب أن يحتمل المشاركون درجة حرارة 110 مئوية داخل مقصورة "الساونا"
ويظهر في صور نقلتها وكالات الأنباء من موقع الحدث المتنافسان الروسي والفنلندي وهما يخضعان لعملية إسعاف بعد انهيارهما.

إرسال تعليق

ترقيم الصفحات

جميع الحقوق محفوظة © 2014 سمفونية التاريخ ....
برمجة : يعقوب رضا