ads

الأحد، 1 أغسطس، 2010

حسني مبارك وضباطه كانو أسرى بالمغرب

أسر المغرب العديد من الضباط في حرب الرمال من بين هؤلاء الضباط  ندكر حستي مبارك الرئيس الحالي لمصر .وقد حمل الحسن التاني رحمه الله هؤلاء لأسرى في زيارته لمصر بعد انتهاء حرب رمال التي دارت بين الجزائر هده لأخيرة كانت مدعومة من مصر وليبيا رغم دلك المغرب كسب رهان وحافظ على نظام حكمه الملكي  الدي بفضله خطى المغرب مشوار كبير في درب التنمية وتحديت البلاد"" شاهد الفيديو""




















إرسال تعليق

ترقيم الصفحات

جميع الحقوق محفوظة © 2014 سمفونية التاريخ ....
برمجة : يعقوب رضا