ads

الثلاثاء، 27 يوليو 2010

بعد عملية زرع وجه بكامله "أوسكار" يطل على العالم بوجه جديد

عرض اوسكار، الرجل الذي خضع لزراعة وجه كامل في شهر ابريل الماضي ،نفسه للمصورين في اول ظهور علني له بمستشفى فال دي هبرون في برشلونة باسبانيا امس. وكان فريق من 30 طبيبا بقيادة الدكتور خوان باريت قد اجرى الجراحة التي اعطت وجها جديدا للرجل ،



الذي تم تعريفه باسم اوسكار فقط من اجل حماية خصوصيته، والذي فقد وجهه الاصلي في حادث. وتضمنت الجراحة زراعة انف وجلد وفكين وعظمتي خد واسنان.

واوسكار مزارع اسباني يبلغ من العمر 31 عاما وكان قد فقد وجهه في حادث اطلاق نار منذ خمس سنوات، الامر الذي جعله عاجزا عن الاكل والتنفس بلا مساعدة.

وتحدث اوسكار بصعوبة للصحافيين بالمستشفى حيث شكر الاطباء وعائلة الشخص الذي تم اخذ الوجه منه.

إرسال تعليق

ترقيم الصفحات

جميع الحقوق محفوظة © 2014 سمفونية التاريخ ....
برمجة : يعقوب رضا