ads

الثلاثاء، 27 يوليو، 2010

وفاة متفرج أثناء عرض الفيلم المرعب"توايلايت"

ذكرت الشرطة النيوزيلاندية أن رجلا (23 عاما) توفي أثناء مشاهدته فيلم «اكليبس» (الخسوف)، الجزء الثالث من سلسلة أفلام مصاصي الدماء (توايلايت)، في إحدى دور السينما بالعاصمة ويلنجتون.






 أوضحت الشرطة أن وفاة الرجل، الذي عُثر على جثته مسترخية على أحد المقاعد بعد عرض الفيلم في الساعات الأولى من مساء الأحد (بالتوقيت المحلي) «لا تفسير لها، ولكن لا توجد شبهة جنائية وراءها». وقال المحقق سكوت ميلر إنه ليس هناك إصابات واضحة. مشيرا إلى أنه من المقرر تشريح الجثة اليوم الثلاثاء. ولفت ميلر إلى أن الرجل كان يعيش في ويلنجتون، غير أنه من المعتقد أنه كان مترحلا؛ حيث جاب أنحاء نيوزيلندا.

إرسال تعليق

ترقيم الصفحات

جميع الحقوق محفوظة © 2014 سمفونية التاريخ ....
برمجة : يعقوب رضا